مجموعة سعد الجادر لتحف الصياغة الاسلامية

بدأ الجادر بناء هذه المجموعة عام 1958م باقتنائه أول قطعة فضية في بغداد

 

تفاصيل أخرى

كانت البداية دبوساً معاصراً من الفضة يحمل صورة عبد الكريم قاسم، قائد ثورة 14 تموز، واستمر بجمع الفضة بموازاة درراسته وعمله في تخطيط المدن، وخلال هذه الفترة المبكرة لاحظ الجادر ان موضوع فنون الصياغة الإسلامية مهمل في كل من كتب تاريخ الفن وفي المتاحف العالمية، وان كميات ضخمة من فضة المسلمين تذوَّب وتحوَّل إلى سبائك صامتة، لذلك كان الهدف الأساسي في بناء هذه المجموعة هو انقاذ مايمكن انقاذه من الإذابة والحفاظ على تراث الفضة الإسلامية لأجيال المستقبل كتعبير فني انساني وأدلة تاريخية وثقافية إسلامية ثمينة ومفيدة وجميلة تبرهن بشكل مادي ملموس على عبقرية واقتدار الصاغة الذين صنعوا هذه المآثر وعن طبيعة المجتمعات التي استخدمتها .


لا يوجد تعليق من الزوار لتاريخه

يمكن فقط للزائر المسجل ان ينشر تعليق جديد

الهويات

المصادر

Advertising